موقع عصري يهتم بشئون المحامين ( إصدار تجريبي )

جمعية خدمات محامي الهرم هي إحدى منظمات المجتمع المدني المشهرة طبقا للقانون رقم 84 لسنة 2002 تحت الأشراف المالي والأداري لوزارة التضامن الأجتماعي
جمعية خدمات محامي الهرم تواسي الزميل كمال مشعال المحامي لوفاة نجل سيادته
تم بحمد الله أفتتاح المركز الطبي الخيري لخدمة السادة المحامين وأسرهم ت: 37420548
تهنئة من القلب بعودة الزميل حسين الهجرسي بعد أداء مناسك العمرة
يتقدم الأستاذ/أحمد عبد الرازق بالشكر لكل  من وقف بجواره ويعاهد الجميع على مواصلة العطاء
مرحبا بالعضو الجديد الأستاذ الفاضل/ هاشم الزيادي المحامي





رئيس مجلس الإدارة

أحمد عبدالرازق عبداللطيف

أهداف الجمعية

مكتبة الصور


المواضيع الأخيرة

» دعوي صحه توقيع
السبت 01 ديسمبر 2012, 7:59 pm من طرف يوسف سامح

» عايز اضمن حقي
الإثنين 23 أبريل 2012, 3:37 am من طرف يوسف سامح

» المصروفات المدرسية الملتزم بها الاب هى للمدارس الحكومية والمناسبة لقدرته
الثلاثاء 06 مارس 2012, 10:18 pm من طرف محمد راضى مسعود

» كيف يحصل مشترى العقار ووجود مستأجرين بعقود ايجار قديم وليس لديه عقود ايجاراتهم
الخميس 02 فبراير 2012, 5:40 pm من طرف عصام الحسينى المسلمى

» تسجيل عقد ابتدائي
الجمعة 13 يناير 2012, 9:30 am من طرف abrazek

» رمضان كريم
الخميس 28 يوليو 2011, 7:26 am من طرف admin

» lمصيف مطروح
السبت 11 يونيو 2011, 8:06 am من طرف abrazek

» لاغتصــــــــــــــاب
الخميس 26 مايو 2011, 3:53 am من طرف حسين عبداللاهي

» التعليمات العامة للنيابات بشأن التحقيق مع المحامين
الخميس 26 مايو 2011, 3:02 am من طرف حسين عبداللاهي

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الجمعة 01 أكتوبر 2010, 10:48 pm

نوفمبر 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية


    لكى تكون قاضيا فى الجنة ؟!! بقلم/ محمد راضى مسعود

    شاطر

    محمد راضى مسعود
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 20
    نقاط : 58
    النشاط : 0
    تاريخ التسجيل : 10/09/2009

    لكى تكون قاضيا فى الجنة ؟!! بقلم/ محمد راضى مسعود

    مُساهمة من طرف محمد راضى مسعود في الأحد 16 يناير 2011, 8:24 pm

    سيدى القاضى الشاب إعلم إنك تتولى القضاء و القضاء هو أسمى الرسالات وأثقل الأمانات و منصب القضاء منصب شريف ، وفيه فضل عظيم لمن قوي على القيام به و علم القضاء من أجل العلوم قدراً ، وأعزهاً مكاناً ، وأشرفها ذِكراً وفيه – أي : القضاء - خطر عظيم ، ووزر كبير ، لمن لم يؤدِّ الحق فيه "ولعلوّ رتبته وعظيم فضله جعل الله فيه أجراً مع الخطأ ، وأسقط عنه حكم الخطأ ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا حكم الحاكم فاجتهد ثم أصاب فله أجران وإذا حكم فاجتهد فأخطأ فله أجر ) – متفق عليه - وإنما أُجِر على اجتهاده ، وبذْل وسعه ، لا على خطئه" .ولقد قال عنه خير البرية خاتم الانبياء والمرسلين صلى الله عليه وسلم عن ابن مسعود أنه قال : لأنْ أجلس قاضياً بين اثنين أحب إليَّ من عبادة سبعين سنة" ولكنه حذر من الجور والحيف والقضاء بغير علم او تحقق بأن قال ,, قاضى فى الجنة وقاضيان فى النار ’’ ولكى تكن من اهل الجنة وانت أقرب الى ذلك إن أحسنت وأجتهدت وحرصت على ما يأتى :ـ

    * إعلم إن مكانتك عالية سامية رفيعة فحافظ عليها ولاترتكب الصغائر وأبعد عن كل مافيه شبه فلا تختلط بالعامة ولا تأتى افعالهم ولا تسلك مسلكهم فلا تقف فى الاسواق ولا تتخذ من البيع والشراء سبيلا لك أو تكن وسيطا فى شىء منه وإن لزم الامر منك بيعا أوشراءا لك أو لإسرتك فليكن هذا الامر بعيدا عمن يعرفك ويعرف عملك حتى لاتجامل فإن تمت مجاملتك جاملت وهو ما لايتفق ومشروعية وشرعية القضاء.

    * قبل أان تتخذ مكانك فى مجلس القضاء لابد أن تسلح نفسك بالعلم والقراءة ودراسة القوانين دراسة تامة عامة وإحرص على الثقافة والمعرفة وملاحقة التشريعات والمدونات وأحكام المحاكم الأعلى والمبادىء التى ترسيها وعليك بمتابعة من سبقك من رجال القضاء والاهتمام بسؤالهم والمناقشة معهم والاستفادة من خبراتهم والجلوس الى مجلسهم لتتلقى عنهم المعلومات وتكتسب الخبرات .وعليك بالبحث عن الأدب القضائى لتستقى منه وتسير على نهجة ومعرفة تاريخ شيوخ القضاة الذين حكموا فعدلوا فذكرهم التاريخ أحرف من نور وأعطاهم مكانتهم التى يستحقونها عليك بسيرة عبد العزيز فهم ووجدى عبد الصمد ويحيى الرفاعى ومصطفى مرعى وعبد الغفار محمد فإن أتخذت قدوتك هؤلاء ستعمل وفق ما عملوا وستسير على خطاهم الى طريق الصواب والاستقامة التى ستصل بك الى مكانتهم وتاريخهم الناصع .

    *عندما تذهب لاداء عملك والجلوس على منصة القضاء يجب أ ن تتجرد من كل شىء وتتحرر مما هو دون القضاء وليكن هدفك الاول والأخير هو العدالة التى ترضى الله وتتفق مع الضمير ولا يكون ذلك إلا بالمساواة والعدل بين المتقاضين والنظر إلى الوقائع فقط دون أشخاص أو أسماء أصحابها إجعل مقياسك للوقائع المتشابهه واحدا فلاتفرق بين س أو ص وأستخدم سلطتك التقديرية فيما هو متماثل بمعيار وحيد .

    * إدارة الجلسة تحتاج إلى انضباط فأحرص على ضبط الجلسة وليكن ذلك بمجرد نظرة فمجلس القضاء له هيبته ووقارة فلا تتحاور أو تتناقش مع أحد فإن رأيت من أحد العامه ضجيجا أو صخبا يؤثر فى الجلسة عليك أن تأمر بإخراجه منها ركز فى أداء عملك الأصلى دون النظر إلى سفاسف الإمور من نوعية نزل رجلك إنت يا ست لماذا تنظرى يمينا أو يسارا وإذا وقف أمامك المتقاضين أو الشهود لاتتجهم فى وجههم ولاتقسو عليهم أو تعاملهم بجفاء فالرفق من شيم أهل الفضل وأنتم أعلى أهل الارض فضلا وعلما الواجب أن تكون مقسطا معتدلا فى كل شىء فلا تكن جافا ولا تتبسط الى درجة الاستخفاف فالتسامى والسمو هى الدرجة التى يجب أن تكونوا عليها من الممكن أن تتبسم لكن لا تقهقه أوتلقى المزح والنكات حتى لايتجرأ عليك أحد .

    * يجب أن تكون علاقتك بمرؤسيك من الكتبه علاقة أمر ونهى بالنسبة لإمور العمل وعلاقة انسانية عادية خارج ماهو عمل فلا تسمح لهم بالتدخل فى صميم عملك عليك أن تكون فاهما لعملك دراسا له عالما بكافة جوانبه حتى يخشاك هؤلاء لانهم لووجدوا منك شبهة عدم الفهم لاستغلوك الاستغلال السىء ولكن لاتقسو عليهم لدرجة كراهيتم إياك بل يجب أان يكون تقديرهم لك إحتراما لعلمك وأخلاقك لاتتبسط معهم او تطلب منهم أشياءا يؤدونها لك بغير مقابل فلو حدث فأنتظر منهم طلبا بطلب وأكبر النار من مستصغر الشرر إعلم أنه يبحث لك عن نقطة ضعف ليتسلل إليك منها وكم من أهل القضاء ضاعوا من ألاعيب هؤلاء .

    * لاتسمح لإحد مهما كان أن يتحدث معك أو يتدخل أو يحاول التأثير عليك فى موضوع دعوى منظورة أمامك وإن شعرت بعدم الارتياح أو الخوف من اهتزاز قلمك وعدم سيره وفق المجرى الصحيح لقواعد العدالة والقانون التحف فورا بالقانون وتنحى عن الفصل فيها لأنك لو ظلمت و أنت عالم ستندم والندم وحده لن يفيد يوم لاينفع مال ولابنون ففى ساعة الحساب ستكون وحيدا ولن تستطيع أن ترمى على هذا او ذاك .

    * المحامون الذين يقفون لاداء واجبهم أمامك عليك أن تعاملهم المعاملة اللائقة الكريمة التى تعطى ثمارها فى حسن سير العداله فلا تستعدهم اوتنظر اليهم نظرة ندية فكلاكما له دوره والهدف وحيد وهو العداله والعدل وإعطاء كل ذى حق حقه فلا تسفه دفاعهم أو دفوعهم أو تسخر منه ولاتحرمهم من حقهم الطبيعى فى ابداء دفاعهم ويجب ألا تميز بينهم لأى سبب كان ولتكن علاقتك بالجميع متساوية فلا تستحثن حديثا أوتستعذبه عن الاخر أى لاتأخذك فى الحق صيحة إستحسان أو يثنيك عن الحق شدة عويل أو نشيج بكاء. وإعلم إن أهل المحاماه هم مرأة العدالة وأن حديثهم وتقيمهم لأهل القضاء يكون من كافة الجوانب علميا وخلقيا وعدلا ومظهرا فأحرص على أن تكون من أصحاب المكانة العالية فى كل تلك الامور .

    * عند خلوتك مع نفسك للفصل فى أقضية الناس ومنازعاتهم أتقى الله و أستحضره ولا تنظر لغيره وأطلب عونه فلا تقضى بغير علم ولاتقضى أنت غاضب ولاتقضى وأنت مهموم عندما تجلس للفصل لابد أن تكون مع هذا الواجب فقط كن كمثل الفنان الذى يموت أعز من عنده ويقف على المسرح ليضحك الناس وهو يعتصر ألما .

    * وأخيرا حصن نفسك بتقوى الله وسنة نبيه وأبعد بعيدا عن الهوى فى أحكامك ولا تأخذك العزة با لإثم فإن أخطأت مرة فلا تمارىء فيه وتجعله لك منهجا بل عد فالرجوع إلى الحق فضيلة والرجوع إلى الحق خير من التمادى فى الباطل وكن حسيبا على نفسك رقيبا حاكم نفسك حتى تصل الى ماتحب ان تكون عليه .

    بقلم / محمد راضى مسعود
    رئيس رابطة المحافظة على قيم وتقاليد المحاماة
    منتدى روح القانون

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 18 نوفمبر 2017, 6:14 pm